الجمعة - 28 - صفر - 1439 الجمعة - 17 - نوفمبر - 2017
  •  طاقات بلا حدود
  •  نبذة عن المشرف العام
  •  رؤية و رسالة الموقع
  •  شروط استخدام الموقع
  •  بيان سرية المعلومات
  •  سياسة إرجاع منتجاتنا
  •  شروط استخدام الدفع الالكتروني
  •  أسئلة متداولة
  • أماكن الموزعين لمنتجاتنا
  • اتصل بنا
  • قالوا عنا
  • آراء الزوار
  • اخر الأخبار
  • تفعيل المنتجات المشتراه
  • طاقات بلا حدود
    لتسويق منتجات وخدمات تطوير الذات

    المركز الرئيسي:
    المملكة العربية السعودية - جدة
    طريق المدينة الطالع – مركز مدينة بلازا
    تليفون: 2577166 - 2751650
    فاكس: 2577986
    ما مدى رضاءك عن خدمات موقع طاقاتى غير المحدودة؟
     ممتازة
     جيدة
     مقبولة
     غير راضٍ عنها


    نتــــائج التصــــويت
    الصفحة الرئيسية > منتجات اكتشاف وتطوير الذات > كتب ومطبوعات > كتب تطوير الذات > NLP - البرمجة اللغوية و العصبية من الخريطة إلى الكنز

     
    NLP - البرمجة اللغوية و العصبية من الخريطة إلى الكنز
    للمستشار /  

    الخروج من إطار البرمجة

    "إذا وقع بين يديك كتاب فلا تتركه حتى تقرأ مقدمته"
    الشيخ عطية محمد سالم رحمة الله

    مرحباً بك عزيزي متصفح أو متصفحة هذا الكتاب وأشكرك على هذا الشرف الذي منحتني بشرائك هذا الكتاب الذي يعتبر فريداً في بابه فهو يضع بين يديك خلاصة رحلة معاناة طويلة في تحصيل ما فيه من معلومات وخبرات قيمة و تجارب مميزة. إن هذا الكتاب يحكي قصة تجربة واقعية لما قد تمر به أنت الآن أو تبحث عنه في هذا المضمار فالغالب على ظني أنك واحد من ثلاثة: شخص سمع الكثير من الضجة عن البرمجة اللغوية العصبية NLP ويريد أن يعرف ما هي؟ وهل تستحق أن يدفع المبالغ العالية نسبيا لدخول دوراتها؟ أم أن الموضوع مجرد صيحة جديدة وموضة عابرة عند البعض أو حتى سرقة منظمة؟ الاحتمال الثاني أن تكون شخصًا عرفها وسمع عنها وقد يكون حضر بعض دوراتها ولكنه لم يجد مرجعاً عربياً دسماً يتحدث عنها بعمق ويصورها بأمانة. أما الاحتمال الثالث فهو أن تكون صاحب قناعات أو تصورات معينة تجاه NLP وتريد أن تدعمها قبل أن تصدر حكمك أو تختبرها بعدما أصدرت حكمك. وسواءٌ كنت واحداً من هؤلاء الثلاثة أم لا فسيساعدك هذا الكتاب كثيراً وستجد فيه بإذن الله الكثير من المتعة والمعرفة وحتى يتضح لك ذلك أكثر دعني أخبرك كيف بدأت قصة هذا الكتاب.

    في البدء كانت جملة!

    كنت أتحدث مع إنسان عزيز على قلبي ونقضي الكثير من الوقت في نقاش موضوعات شتى وذات ليلة اشتد النقاش بيننا وأخذت أدافع عن وجهة نظري باستماتة وفجأةً سمعت من صاحبي جملة استوقفتني كثيراً وغلفت المكان حولي بهدوء غريب. "الخريطة ليست هي المنطقة" كانت تلك الجملة، سألته من أين جاءت وكيف عرفها فجاء الرد: لقد حضرت دورة عن البرمجة اللغوية العصبية NLP وسمعتها فيه. فسألت وما هذه الـ NLP التي ذكرت؟ لم أجد في الرد ما يشفي غليلي فقد كان صاحبي متحفظاً في وصف الموضوع أو الحكم عليه قبل أن يوفيه حقه من البحث والتحليل.
    أشعلت تلك الجملة في داخلي الكثير من الحماس والحيرة وبدأت أسأل نفسي عشرات الأسئلة التي ربما أنها تمر في ذهنك الآن. هل هذه الـ NLP حقيقة أم هي خيال؟ هل هي لعبة يلعبها الآخر ليسيطر على عقولنا؟ هل المسألة مجرد دفع أموال وتلبيس عمائم كما يقول المثل الشعبي؟ هل هي فعلاً مفيدة؟ هل فيها تعارض مع الدين أو العرف؟ هل هي فعلاً قادرة على تغيير حياة من يتعلمها؟ هل وهل وهل؟ كانت بالفعل أسئلة كثيرة تملأ رأسي.

    ثم أصبحت رحلة!

    نعم أصبحت رحلة بحث فقد دفعني فضولي للبحث في كل مكان عن معلومات عن هذه الـ NLP التي لم تكن بعد ملأت الدنيا وشغلت الناس كما هو الحال الآن، فانطلقت بحثاً عن كتب عنها فلم أجد ما يروي ظمئي أو يسد رمقي المعرفي فكل ما شاهدته كان كتاباً واحداً مختصراً صغيراً يبدو لي أن مؤلفه يفترض أن من يقرأه مقتنع بمفاهيم ومبادئ البرمجة أو عنده بعض المعلومات عنها كما أن ذلك الكتاب لا يجيب إلا على شيءٍ قليل من تلك الأسئلة التي ملأت رأسي. عندئذ اتجهت إلى الإنترنت بحثاً وتفتيشاً فكانت خيبة أملي أكبر، حيث أن المعلومات في ذلك الوقت تُعطَى بالقطارة عن هذا الموضوع. والمواقع المتاحة مواقع دعائية تدفع الباحث نحو دخول الدورات دفعاً وكأن الموضوع محسومٌ تماماً.
     
    لم يبق لي بعد ذلك إلا الكتب الإنجليزية التي كانت صعبة المنال وغير موجودة في الأسواق، الأمر الذي لم يترك لي إلا خيار السفر بحثاً عن تلك الكتب وعن بعض دورات البرمجة اللغوية العصبية NLP المقنعة. سافرت مرات عديدة وكل مرة كانت حصيلتي المعرفية تزداد. والحقيقة أني كنت مستمتعاً بالدخول في هذه الرحلة على الرغم من طولها وصعوبتها خصوصاً كلما اكتشفت أمراً جديداً أو جربت طريقة مختلفة أو وصلت إلى تطبيق متميز. 

    لماذا كتبت هذا الكتاب؟

    بعدما أتممت هذه الرحلة الطويلة الشاقة التي كانت مليئة بالإخفاق والنجاح وبالإثارة والمتعة وبالخطورة والتحدي، وتعبت في الوصول إلى ما أريد عن طريق ذلك المسلك الصعب والرحلة الشاقة من قراءة كتب إلى حضور دورات تدريبية لمدارس مختلفة إلى تطبيق ما تعلمته على نفسي وعلى الآخرين، اكتشفت أن هناك سبلاً سهلة وطرقاً ميسرة تؤدي إلى نفس النتيجة فقررت أن أجمعها في كتاب يكون مرجعاً في البرمجة اللغوية العصبية وخصوصاً في مجال تطبيقاتها المختلفة في التواصل والتفاهم وفي حلول المشاكل الفردية والتحفيز.

    إن مثَلي ومثَلك وهذا الكتاب كرجل وصحبة له تاهوا في صحراء خطرة وشارفوا على الهلاك عطشاً وجوعاً ولكن من لطف الله أن ذلك الرجل قد سمع عن واحة في مكان ما بتلك الصحراء. كان دون تلك الواحة من الصعاب ما الله به عليم، فقرر أن يجدّ في طلب تلك الواحة فشمَر واجتهد وواجهته المخاطر والصعاب. وعندما منّ اللهُ عليه بالوصول إليها قرر أن يعود إلى أحبابه ويرشدهم إلى تلك الواحة بعدما خبر درباً آمنا لها وعرف مواضع الخطر وأماكن الاستراحة فيه وعزم على أن يكون مرشداً مخلصاً لهم يلقي لهم الضوء على الدرب ويساعدهم في الوصول إلى خير أنفسهم وخير ما يحبون فيما يرضي الله  في ظل قدرته وطاقته البشرية المحدودة.

    ما الذي يميز هذا الكتاب و يجعله هامًا لك؟

    إن أهم مميزات هذا الكتاب أنه صنِّف ليكون مرجعاً مفصلاً في شرح ومناقشة الأسس والقواعد التي بناءً عليها استَخرجت تلك التطبيقات المفيدة والمؤثرة في NLP نقاشاً موضوعياً بدون تهويل مبالغ فيه أو تقليل مجحف، الأمر الذي يُهمَل في كثير من الدورات التدريبية؛ فعادة ما تجد مذكرات دورات الـ NLP التدريبية مجرد مجموعة من النقاط المختصرة التي لا توفر شرحاً وافياً للجانب النظري من المادة، هذا الجانب الذي أعتبره الأساس الأهم لفهمها. أمر آخر يجعل هذه الميزة هامة جداً وهو أن كثيراً من مدربي الـ NLP يمرون على تلك الأساسات مرور الكرام ولعل ذلك حماساً لتدريب المتلقي على تطبيقات الـ NLP المبهرة والسريعة وعدم الرغبة في التأخر عند تلك الأساسيات النظرية التي تبدو من وجهة نظر بعضهم لا تسمن ولا تغني من جوع.
    ومما يميز هذا الكتاب كذلك أنه كتب بطريقة مختلفة تجمع بين المتعة والإثارة والمعرفة بأسلوب سلس ولغة سهلة فهو ليس مجرد كتاب في الـ NLP بل أكثر من ذلك بكثير فستجد فيه معلومات وعِبَر وقصص وحِكم شتى استُخدمت بحصافة في شرح وتحليل موضوع الكتاب وأظن أنك لن تجدها مجتمعة في مكان آخر.

    لقد صُنف هذا الكتاب ليكون بداية المجتهد ونهاية المقتصد في الـ NLP فمن كان جديداً في هذا المجال فسيجد كل ما يحتاج أن يعرف عن NLP ومن كان متمرساً عارفاً بها فسيجد فيه أفكاراً وتصورات جريئة وجديدة تساعده ليعرف عنها أكثر ويستفيد منها أكثر بل و يبتكر فيها أكثر.
    ميزة أخيرة أختم بها هذا العرض المختصر لبعض ميزات الكتاب ألا وهي أن هذا الكتاب يسد ثغرة كبيرة في المكتبة العربية عن NLP فكل الكتب الموجودة لا تكفي القارئ العربي لأخذ تصور كامل عن الموضوع ليس ذلك فحسب بل تكاد تكون بعض تلك الكتب غير مناسبة لثقافة المتلقي العربي أو تكون مترجمة لبعض الكتب الإنجليزية بشكل ركيك وغير مقنع عكس هذا الكتاب الذي كُتب بشكل مختلف وبلغة سلسلة روعي فيها الوضوح والاختصار والاختلاف والتنوع الثقافي والمعرفي.

    رحلة استكشاف في الكتاب:

    لقد كتب هذا الكتاب في محطات يمثل كل فصل فيها مرحلة في رحلة البحث عن الكنز فهذا الكتاب هو عن البرمجة اللغوية العصبية من الخريطة إلى الكنز وقد جاءت هذه الرحلة في سبع مراحل أو إن شئت سبعة فصول وهذه المقدمة التي تسبق الرحلة وتمثل فترة الإعداد والتجهيز لها ثم يأتي بعدها فصل بعنوان "برمجة لغوية" وأيضاً "عصبية"! يشرح بالتفصيل لماذا سميت بهذا الاسم الغريب ويتحدث عن نشأتها ومؤسسيها وكيف تستخدم في تمثيل واستكشاف قوالب التميز المختلفة عند المبدعين مع ذكر بعض من تلك القوالب والطرق والنماذج التي تم استخراجها من بعض المبدعين في سياق عملي واقعي يفيد القارئ.

    يأتي بعد ذلك فصل هام وجوهري بعنوان سر الكنز وهو من أهم مراحل رحلة البحث عن الكنز حيث نتعرف فيه على الكنز الذي سوف نبحث عنه؛ ما هو؟ و ممَ يتكون؟ و أين يمكن أن نجده؟ و منْ مِن الممكن أن يساعدنا في ذلك؟ إن هذا الفصل يشكل الركيزة الأساسية في رحلتنا إلى الكنز لأنه يساعدنا على معرفة ماذا نريد بالتحديد؟ وسوف نعرف من خلاله من نحن كباحثين عن الكنز؟ هل هذا البحث هو لمتعة البحث فقط؟ أم هو للوصول إلى الثراء؟ أم هو للوصول للأمن والاستقرار؟ أم هو لنعرف المزيد من العلم فقط؟ أم هو لنعرف من نحن في هذه الحياة؟

    المرحلة التالية من هذه الرحلة تبدأ في فصل بعنوان سر الخريطة وهذه المرحلة تعطينا تصوراً واضحاً للخريطة وتلقي الضوء على أهم حقيقة في العلاقات الإنسانية وتناقش الموضوع الكبير العميق الذي ربما أنه يشغلك مثل ما يشغل الكثير منا ألا وهو "لماذا نختلف" وهل الاختلاف هو الأصل أم الاتفاق؟ كما يشرح هذا الفصل بالتفصيل أي نوع من الخرائط ستستخدم في البحث عن الكنز؟

    تستمر بعد ذلك رحلتنا إلى الكنز في مرحلة هامة وهي معالم في طريق الكنز حيث نتناول في هذا الفصل أبرز المعالم التي ستساعدنا في الوصول إلى الكنز. وسنقف عند كثيرٍ من المعالم الهامة في طريق الكنز شرحاً وتحليلاً ومنها على سبيل المثال سر السعادة في التعامل مع الآخرين؟ وكيف نقرأ لغة العيون؟ وكيف نبني الأسس الرئيسة في الحكم على الأمور والأشياء؟ كما نشرح في هذا الفصل بالتفصيل والأمثلة قواعد البرمجة اللغوية العصبية ونناقشها في ظل ثقافتنا ونربطها كذلك بتطبيقات البرمجة اللغوية العصبية المختلفة بطريقة غاية في الطرافة والمتعة والتميز لم أرها من قبل.

    نتوقف في المرحلة التالية من هذا الكتاب عند فصل بالغ الأهمية وهو فصل تركيبة الخريطة، حيث نقف في هذا الفصل عند أسرار تراكيب الخرائط المختلفة وكيف يحصل ذلك وكيف يؤثر ذلك على وصولنا إلى الكنز؟ فهذا الفصل يشرح بشكل سلس ومرن نشأة هذه التركيبات المختلفة ومدى تأثيرها على الخريطة، الأمر الذي قد يجعل الوصول إلى الكنز نزهة ممتعة أو يجعله متاهة مهلكة.
    بعد ذلك تأتي درة العقد في هذا الكتاب وهي فصل نقل الخريطة والذي يمكنك أن تعتبر كل ما سبق من هذا الكتاب تمهيداً للوصول إليه وفهمه فهو المحور الرئيس الذي تدور عليه كل مشاكلنا الأسرية والنفسية في الغالب.

    يشرح هذا الفصل بالأمثلة والتفصيل عملية التواصل الفعال التي تعتبر واحدة من أهم مخرجات البرمجة اللغوية العصبية على الإطلاق والتي إن أتقنها المرء فسينعم بحياة أفضل بإذن الله ويصل إلى سر السعادة في التعايش والتواصل مع نفسه ومع الآخرين.

    آخر فصول هذا الكتاب وآخر مراحل هذه الرحلة هو فصل بعنوان الخروج من الإطار. وهذا الفصل يعتبر من أكثر ما كتب عن البرمجة جراءة ففيه تطرح مجموعة من التساؤلات التي قد تكون غريبة وجريئة بشكل ملفت للنظر فستعرف في هذا الفصل لماذا امتنع المؤلف عن تدريس البرمجة اللغوية العصبية على الرغم من اعتقاده بقوتها وفائدتها؟ وتعرف لماذا يعترض على تقسيمات البرمجة ومدارسها؟ وستعرف لماذا وصلت البرمجة لما وصلت إليه الآن؟ وستعرف كذلك سر عقدة الشهادة وما هي أنواع المتدربين والمدربين المختلفة؟ ولماذا لا تدرس البرمجة مجانا؟ وسوف تعرف كذلك ما الإطار الذي احتبس فيه كثير من مريدي البرمجة؟ وهل يوجد سبيل للخروج منه؟ وغير ذلك من الأسئلة الجريئة.

    الخلاصة

    إن هذا الكتاب ليس مجرد كتاب عابر عن البرمجة اللغوية العصبية بل هو تناول عميق ممتع ومختلف يساعد على تكوين صورة عامة محايدة وموثقة عن هذا الموضوع الذي ملأ الدنيا وشغل الناس وهو كذلك يشرح أهم ما يحتاجه الإنسان من هذا الفن من مهارات التواصل الفعال إلى مهارات التعامل مع المشاعر السلبية كما يوفر دليلاً سهلاً لفهم الإنسان من الداخل: كيف يفكر؟ كيف يتعلم؟ كيف يحكم على الأمور؟ كيف يتعامل مع العالم في ذهنه؟

    كما يقوم هذا الكتاب بطرح نموذجٍ وطريقةٍ عمليةٍ لتطوير الذات تبناها المؤلف من واقع خبرة عملية في التعامل مع كثير من الناس سواءٌ خلال البرامج التدريبية الجماعية أو خلال الاستشارات في مجال تطوير الذات أو التطوير الإداري وراعى فيها النواحي الاجتماعية والمادية والنفسية للناس في بيئتنا العربية. أخيراً وليس آخراً هناك ميزة جوهرية في هذا الكتاب أنه يقدم لك كل ذلك بطريقة سلسة وممتعة ويأخذك في رحلة ربما أنها ستصبح من أهم الرحلات في حياتك.

    في الختام أشكرك مرة أخرى على شرائك هذا الكتاب المميز وأسأل الله أن ينفعني وإياك بما فيه وأن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه وأن يلهمنا الفقه وحسن الظن به وأن يجمعنا على البر والخير في الدنيا والآخرة، وأن يتجاوز عني فيما جرى به قلمي في هذا الكتاب من خطأ ويعفوَ عنه وأن يباركَ لي فيما كان فيه من صواب وينفع به، فما هذا إلا جُهد بشرٍ ضعيف يرجو أن ينالَ به رضاءَ مولاه، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
    الفقير إلى عفو ربه
    سلمان بن عبيد الشمراني
     
    سعر المنتج:  39 ريال سعودي
    تكلفة تحويل الريال إلى دولار = 3.75

    أضف هذا المنتج إلى سلة المشتريات
    أماكن توزيع المنتج
    قالوا عن المنتج
    لأي إستفسارات
     
     

    اسم المستخدم
    كلمة السر
    استعادة بيانات المرور
    مشترك جديد
    تسجيلات صوتية
    كتب ومطبوعات
    ورش عمل للأفراد
    دورات الأفراد
    خدمات قطاع الأعمال
  • مقياس أنواع الشخصية
  • مقياس الذكاء والقدرات الذاتية
  • مقياس طرق التواصل
  • حدد مجال عملك المناسب
  • تعرف على مدى ثقتك بنفسك
  • مقياس الإستقلال المالي
  • حدد تخصصك الدراسي المناسب
  • موقع طريق الإسلام
  • موقع إسلام أون لاين
  • موقع قصة إسلام
  • موقع رسول الله